الاجتماع بالاخوان قسمان

قال العلامة ابن قيم الجوزية – رحمه الله تعالى-

“الاجتماع بالاخوان قسمان”:

أحدمهما: اجتماع على مؤانسة الطمع، وشغل الوقت، فهذا مضرته أرجح من منفعته، وأقل ما فيه أنه يفسد القلب، ويضيع الوقت.

والثاني: الاجتماع بهم على التعاون على أسباب النجاة والتواصي بالحق والصبر، فهذا من أعظم الغنيمة وأنفعها.

المهداة من قبل :

محمد أرمغان البدايوني الندوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.