حفل تدشين موقع المنهل الهندي

صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور سعيد الأعظمي الندوي،يفتتح الموقع، 

 

إعداد: محمد أرمغان البدايوني الندوي

ترأس صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور سعيد الأعظمي الندوي، مدير دارالعلوم لندوة العلماء ورئيس التحرير لمجلة “البعث الإسلامي” حفل التدشين للموقع الإلكتروني باسم “موقع المنهل الهندي” أنشأه الدكتور محمد أنور حفيظ الندوي، الأمين العام لمؤسسة الخير التعليمية والإجتماعية بمدينة جونبور– الهند. الذي أقيم بمقر دار العلوم لندوة العلماء في لكناؤ – الهند.

بدأ حفل التدشين بكلمة صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور سعيد الرحمن الأعظمي الندوي حيث قال فيها: أهنئ الدكتور محمد أنور على تقديم هذا العمل الرائع وأقدر جهوده التي بذلها في إنشاء هذا الموقع الذي يظهر أمامنا بشكل جميل وصفحاته ومحتوياته رائعة ومفيدة، وطلب فضيلته من الدكتور محمد أنور بتطوير هذا الموقع إلى قالب موسوعة ذات المعلومات المتنوعة حتى يتسنى للأوساط الأكاديمية من الأساتذة والباحثين  والطلبة والطالبات الإستفادة من محتوياته الموسعة.

وقال سعادة نائب مدير دارالعلوم لندوة العلماء الأستاذ عبد العزيز البهتكلي الندوي في هذه المناسبة، أن الدكتور محمد أنور يستحق الشكر والتقدير على ما أنجر من عمل جاد ومثمر، و- إن شاء الله تعالى- أن هذا الموقع سيكون نافعا ومفيدا لأساتذة اللغة العربية ومتعلميها والباحثين من الطلبة للاستطلاع على أحوال والأنشطة الثقافية والأدبية في الهند وخارجها.

وقال سعادة عميد كلية اللغة العربية بدارلعلوم لندوة العلماء الأستاذ نذر الحفيظ الندوي الأزهري، إن إنشاء مثل هذا العمل الجاد احتياج للعصر، خاصة في هذا العصر الالكتروني، ويمكن به للإنسان  نشر أفكاره وإنتاجاته والاستطلاع على المستجدات في دقائق، وأضاف قائلا: أن أشيّد هذه المبادرة المبدعة، وأهنئ الدكتور محمد أنور، على ما أنجز من عمل مشكور خلال إنشاء هذا الموقع.

ثم قدم مؤسس الموقع الدكتور محمد أنور شرحا موجزا عن الموقع وقال: إن موقع المنهل الهندي هو منصة الكترونية عبارة عن تجمّع ثقافي، أدبي مفتوح، وتم إنشاء هذه المنصة للأغراض التالية:

-1 إعداد وتجهيز واحة ثقافية موسعة للمهتمين بتعليم اللغة العربية وترويجها من الأساتذة الباحثين لكي يتمكنوا من نشر البحوث والمقال والقصص القصيرة والانطباعات والشيء النافع من الأدب والثقافة وكل ما هو جميل يفيد الجميع.

-2   إيجاد فرص للتبادل العلمي والثقافي وتعزيز العلاقات الثقافية والأدبية بين رواد العلم و الأدب في الهند والبلدان العربية وفتح آفاق التعاون جديدة لمحبي اللغة العربية و الأدب العربي في الهند والعرب بشكل موسع.

وفي الختام قدم الدكتور شكره وتقديره لصاحب الفضيلة الشيخ الدكتور سعيد الرحمن الأعظمي الندوي، على حضوره وتدشين الموقع وكما قدم الشكر والتحية لجميع الحضور حيث حضر فيه الدكتور محمد فرمان الندوي، مدير التحرير لمجلة البعث الإسلامي و محمد عبد الله المخدومي، مدير مكتب لصاحب الفضيلة الشيخ الدكتور سعيد الرحمن الأعظمي الندوي و أعظم شرقي، عضو هيئة التدريس لدى دار العلوم لندوة العلماء وشعيب أحمد الندوي وغيرهم من الأساتذة والمسئولين لدى دار العلوم لندوة العلماء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.