أحوال علماء السلف في طلب العلم

إذا قرأ الانسان الذي لا يحب القراءة همة علماء السلف الصالح في قراءتهم وطلبهم للعلم، وكيف كانوا يضحّون من أجل الحصول عليه!

وكيف كانوا يسهلون عملية مضغ الطعام في أفواههم لا تضيع أوقاتهم! فان طالب العلم حتما يستحقر نفسه المقصرة ويبدأ بالجد والاجتهاد في القراءة والاطلاع..

من الامثلة التي تحرك نفسية القارئ وتدفعه إلى التهام الصفحات، ماروي عن الإمام الرازي -رحمه الله- حيث يقول:

” أول ما رحلت أقمت سبع سنين ومشيت على قدمي زيادة على ألف فرسخ ثم تركت العدد وخرجت من البحرين إلى مصر ماشيا ثم إلى الرملة ماشيا ثم إلى طرسوس ولي عشرون سنة”

( تذكرة الحفاظ للذهبي ج2/ 567)

المهداة من قبل:

أعظم شرقي ،

مسئول مكتبة كلية الشريعة وأصول الدين

بدارالعلوم لندوة العلماء لكناؤ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.