قيمة التعليم وأهمية منهج الاعتدال

الإنسان المتعلم المثقف الخلوق المهذب هو أعظم رأسمال لوطنه وأمته! الأمم العظيمة لا تتباهى بعدد سكانها ، بل تعتد وتفاخر بعدد علماءها ومفكريها!

منهج الوسطية والاعتدال في شؤون الدين والدنيا ، ومحبة الوطن والدفاع عنه والحرص على سلامته وأمنه ، تعلمناه من والدينا ومعلمينا منذ الصغر!

المهداة من قبل:

 محمد أرمغان البدايوني الندوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.